مجالات العلاج الخاصة

  • أمراض الأنف والجيوب الأنفية
  • أمراض الأنف والأذن والحنجرة لدى الأطفال
  • العمليات الجراحية الدقيقة وعبر فتحات طفيفة
  • الجراحات التجميلية في منطقة الرأس  والوجه والعنق
  • أمراض الأورام في منطقة الرأس والعنق
  •  جراحة الأذن الوسطى والأذن الداخلية

نبذة عنّا

البروفيسور الدكتور توماس جروندمان هو رئيس أطباء قسم طب الأنف والأذن والحنجرة، وجراحة الرأس والعنق في مستشفى أسقليبيوس ألتونا في هامبورغ. فإلى جانب تخصصه في طب الأنف والأذن والحنجرة فهو متخصص في الجراحة الاستبنائية التجميلية للرأس والعنق وطب الأورام والجراحة الدقيقة لقاعدة الجمجمة. إضافة إلى ذلك فهو يتمتع بكفاءات متخصصة في طب النوم والطب اليدوي وطب الغطس والضغط الإيجابي.

من خلال الجراحات التجميلية العديدة للأنف التي قام بأدائها يمتلك البروفيسور الدكتور جروندمان كنز ثمين من الخبرة في هذا المجال وتوصل على هذا النحو إلى سمعة بارزة في مجال جراحة الرأس والعنق التجميلية. يساعده في ذلك كبير الأطباء التنفيذي الاستاذ الخاص الدكتور الطبيب لورينتش وفريق من المتخصصين المؤهلين تأهيلاً عالياً والذي من خلالهم يستطيع القسم الرد بشكل مناسب وبكفاءة على جميع التحديات الطبية.

يتركز عمل قسم الأنف والأذن والحنجرة بشكل خاص على علاج المرضى المصابين بأورام تكونت حديثاً في مجال الرأس والعنق. وفي هذا الصدد يتيح التعاون الوثيق في مركز الأورام المتعدد التخصصات والأقسام من إعداد تشخيص دقيق. وهو الأمر الذي لا غنى عنه من أجل إعداد خطة علاجية تتناسب على أفضل وجه مع كل حالة. وفي هذا يتم دائماً مراعاة أحدث التطورات العلمية الحالية. لذلك اعتمدت الجمعية الألمانية لطب الدم والأورام (DGHO) قسم الأنف والأذن والحنجرة في عام 2014 على أنه مركز تخصصي لأورام الرأس والعنق.

في غرف العمليات يتم دائماً استخدام أحدث التقنيات: فالجراحات عبر فتحات طفيفة يتم دعمها من خلال تقنية الفيديو الدقيقة وتقنية الليزر، بحيث يكون من الممكن غالباً تجنب فتحات الجراحة التقليدية. من خلال ذلك يتم شفاء الجروح بشكل أسرع ويكاد لا ينجم عن ذلك ندبات.

أما في الجراحة التجميلية فيقوم المتخصصين المحيطين بالبروفيسور توماس جروندمان باستخدام أحدث الأساليب وبشكلاً جزئياً الأساليب المدعمة بالكمبيوتر، وذلك من أجل الوصول إلى أفضل النتائج مع مراعاة وجهات النظر التجميلية مع الاحتفاظ أو إعادة استبناء وظائف الأعضاء المصابة.  وتصل الطائفة العريضة للجراحات من  التصحيحات التجميلية المنصوح بها حتى الجراحات الروتينية اللازمة طبياً لتصل إلى إعادة الهيكلة الكاملة للأنف أو صوان الأذن، على سبيل المثال بعد الحوادث أو العمليات الجراحية العلاجية السابقة.
دليل الطب الرائد

خيرة الخبراء في التخصص الأنف والأذن والحنجرة

كيف تصل إلينا

أطباء آخرون

أستاذ خاص دكتور طبيب
بالاس لورينتش

رئيس كبير الأطباء