الرئتان / الأرجية (الحساسية)

هنا تجدون الخبراء الطببين والأخصائيين ذوي المستوى الرفيع في المستشفيات والعيادات لأجل التشخيص والعلاج والعمليات والتأهيل الطبي في مجال الرئتان / الأرجية (الحساسية) في ألمانيا. جميع الأطباء المدرجة أسماؤهم خبراء أخصائيون في مجال عملهم وقد تم انتقؤهم وفق المعايير المشددة.

بحث عن أطباء ومستشفيات لفئات متخصصة في مجال الرئتان / الأرجية (الحساسية)

جراحة القفص الصدريطب أرجية الأطفالطب الأرجية (الحساسية)طب الأمراض الصدرية / الرئتانطب الشعب الهوائية

بحث عن أطباء ومستشفيات للتخصصات العلاجية في مجال الرئتان / الأرجية (الحساسية)

ابتثجحخدذرزسشصضطظعغفقكلمنهوي٩
ا
ت
ج
ح
خ
د
ز
س
ط
ع
ن
و

معلومات عن الرئتان / الأرجية (الحساسية)

طب الرئة ويسمى أيضا طب الأمراض الصدرية يهتم بتشخيص وعلاج أمراض الرئتين والوقاية منها، كما يعالج أيضا عيوب واختلالات وظائف الرئة والشعب الهوائية وتجويف الجنبة والمنصف.

خبراء الرئتان / الأرجية (الحساسية)

من الأمراض الشائعة للجهاز التنفسي والرئتين داء الانسداد الرئوي المزمن، السل (التدرن الرئوي)، التليف الكيسي، الربو الشُعبي، التهاب الرئتين و الحساسية وأمراض الجهاز التنفسي المرتبطة بالحاسسية. بالإضافة لما سبق يعالج ويشخص طب الرئتين الأورام الخبيثة للرئتين أو ما يعرف بسرطان الرئتين.

الفروع الطبية لأمراض الرئة والمسالك التنفسية

ينقسم طب الرئة والأمراض الصدرية والتنفسية إلى عدة تخصصات فرعية وهي: طب الرئة (الأمراض الصدرية)، طب الأرجية، طب الشُعب الهوائية وجراحة القفص الصدري والتي تتخصص كلها في تشخيص وعلاج أمراض الجهاز التنفسي والرئتين.

العلاج التحفظي والجراحي

يقتصر طب الرئتين على العلاج الأولي التحفظي مثل العلاج التنفسي (الترويض الطبي) والعلاج بالأدوية ولا يتعداه إلى طرق العلاج الجراحي، بالنسبة لجراحة الصدر والتي هي فرع من فروع الجراحة فإنها تركز على التدخل الجراحي مثل عمليات الجراحة الأقل بضعا عن طريق التنظير الباطني للقفص الصدري والجراحة المفتوحة للقفص الصدري. تهدف تدخلات جراحة الصدر إلى علاج أمراض الرئتين والجهاز التنفسي مثل مرض الإسترواح الصدري والصدر المقعر.أما فيما يخص طب الأرجية فإنه يعالج أمراض الرئتين والجهاز التنفسي المرتبطة بالحساسية أو رد الفعل الأرجي باستعماله عدة طرق علاجية مثل تثبيط رد الفعل الأرجي للجهاز المناعي وبخلاف التخصصات الأخرى يختص طب الشُعب الهوائية في معالجة أمراض الشعب الهوائية مثل الالتهاب الشُعبي المزمن أو توسع الشعب الهوائية. يستخدم طب الشُعب الهوائية التنظير الباطني للكشف والتشخيص أو للجراحة الأقل بضعا.