الدكتور - مارتن غروبر - جراحة الركبة -

الدكتور الطبيب مارتن غروبر

أخصائي جراحة الركبة وتقويم مفصل الركبة في فيينا

الدكتور - مارتن غروبر - جراحة الركبة -
دكتور غروبر هو أحد رُوّاد جراحة العظام الرياضية وجراحة العظام في النمسا. وهو متخصص في جراحة الركبة. مارتن غروبر متمرّس في التشخيص وخبير في العمليات الجراحية - الغضاريف أو الهلالة أو الرباط الصليبي أو تقويم اعوجاج الساق. سوف تقف على ساقيك مجدّدًا في مركز ألسيرشتراسه الطبي الذي أسسه غروبر. الشعار: عُد بقوة أكبر مما كنت عليها.

الدكتور الطبيب مارتن غروبر نبذة عنّا

يُعدّ الدكتور غروبر أحد أهم وأشهر أطباء الرياضة في النمسا: يتمتع جراح العظام الشهير دكتور مارتن غروبر بعضويات كثيرة، منها عضويته منذ وقت طويل في الاتحاد النمساوي للتزلج على المنحدرات الجليدية – واستطاع على أرض الواقع علاج الكثير من كبار الرياضيين والمتنافسين على الميداليات، فهو على سبيل المثال المشرف على رعاية سباق هاهنينكام الأسطوري. وعندما يتعلق الأمر بالركبة، فإن النمسا كلها ليس بها طبيب بهذه الخبرة المهنية مثل الدكتور غروبر – خبرة واسعة بهذا القدر. لا عجب إذًا أن يكون مركزه الطبي ألسيرشتراسه في فيينا الوُجهة المُفضّلة لدى مرضى الركبة.

إذا أردتَ التعرُّف في الوقت الراهن على مدى أهمية التخصص في بناء قفزة في الطب عالى الأداء – فانظر إلى دكتور مارتن غروبر، فهو مثال جيد جدًا على ذلك. لأنه عندما ينصبّ تركيز الطبيب الأخصائي بتمامه وشموليته على مفصل واحد، فهو أفضل من يكون على دراية بأدق وأعقد تفاصيله. وكما جاء على لسان دكتور غروبر؛ "استثمرت ربع قرن من حياتي في دراسة الشيء المعجزة، وهو الركبة" – وما زال متحمسًا وشغوفًا بأكبر مفصل في الجسم وأكثرها تعقيدًا على الإطلاق.

أيضًا على اعتبار أنه عالم وثيق العلم بكل أسرار الركبة، واثق من علمه النظري المتخصص رفيع المستوى، فهو يعتبر أن المفصل معجزة فنية بكل المقاييس: قال الدكتور غروبر؛ "المفصل هو ماكينة فعَّالة للغاية ذات مُكوّنات ومُركِّبات وتجهيزات ووظائف لا حصر لها". ولكي تعمل الركبة بلا احتكاك، يجب أن "يدور البرغي الصحيح بسلامة نحو الهدف". ولكي تستعيد الركبة المصابة وظيفيتها الكاملة وعلى أعلى مستوى، فإنها تحتاج تقنيةً متوازنة وفهمًا هائلاً للفيزياء والميكانيكا – وخبرة وفيرة.

معرفة نظرية وتطبيقية ممتازة


لديه كفاءة فوق العادة في كل ما يتعلق بمفصل الركبة، وهي كفاءة اكتسبها دكتور غروبر على مدار سنوات عديدة. أكثر من عشر سنوات من التدريب مصحوبة بآلاف الساعات من الممارسة العملية وأكثر من عشرة آلاف عملية جراحية على مفصل الركبة. وبكل هذه الخبرة فإن الدكتور غروبر قادر ببراعة على تجنُّب العمليات الجراحية والتي تبدو للوهلة الأولى أنها لا مفرّ منها. يقول الدكتور غروبر؛ "إجراء عملية جراحية هو آخر ما أفكر فيه بعد إنهاء التحليل الدقيق". ويردف قائلاً: "أينما أرى طريقًا يحقّق النجاح في الحركة والعلاج، فإنني أسلكه أيضًا مع المرضى".

مركز أطباء غير تابعين للتأمين الصحي، ومتخصص في جراحة العظام وجراحة العظام الرياضية والطب الرياضي وأمراض الروماتيزم وإعادة التأهيل – هذا هو المُسمَّى الرسمي لمركز ألسيرشتراسه الطبي. دكتور مارتن غروبر هنا هو مدير أول مركز طبي متعدد التخصصات لطب الحركة في فيينا، والذي انصبّ تركيزه بالكامل على الوقاية والتشخيص والعلاج وإعادة التأهيل من أمراض الجهاز العضلي الهيكلي. من يتوجه اليوم إلى مركز ألسيرشتراسه الطبي في فيينا، فليكن على يقين من أنه: يلتقي هناك بطبيب أخصائي في طب وجراحة العظام، حيث يجتمع فيه الشغف والالتزام مع الخبرة والعلم – ويضع الأساس لعلاج ناجح مع تعاطف كبير يبدأ بالفعل مع التاريخ المرضي ومع الفحص السريري الدقيق بكل وسائل التصوير التشخيصي الطبي اللازمة.

طبيبٌ رياضيٌّ ذائعُ الصيت ويؤدِّي وظائف عديدة – على المستوى الأولمبي

من يهوى الحركة، فإن الدكتور غروبر هو مقصده. فقد كان دكتور غروبر على سبيل المثال طبيب فريق الاتحاد النمساوي للتزلج على المنحدرات باعتباره طبيب اللجنة الأولمبية النمساوية عام 2010 في فانكوفر وفي الألعاب الأولمبية عام 2014 في سوتشي. ومن البديهي أنه أيضًا ناشط على المستوى الأولمبي في أمور تشخيص الأداء ودعم العلاج – وذلك في جميع مجالات عمله. ويتفق مع ذلك أيضًا أن الدكتور غروبر شارك في تأسيس الصالة الرياضية في فيينا، حيث تمارين اللياقة البدنية في أنقى أشكالها الطبيعية – وحيث مفهوم المغامرة في الحركة ما زال قائمًا. تعتبر الرياضة هنا مفهوم وظيفي إبداعي شامل، ويستخدم أيضًا لعلاج آلام الظهر، وتعزيز وظائف القلب. وعندما شارك الدكتور مارتن غروبر في تأسيس الصالة الرياضية، كان من الواضح لديه أن الصالة الرياضية ليست مجرد نادٍ لتمرينات اللياقة البدنية وحسب: فكل شيء هنا يتم حسب الرغبة مع توفُّر مُدرب شخصي – حتى في المجال الطبي.

كما أن التصميم الشامل متوفر أيضًا في برنامج "مركز ألسيرشتراسه الطبي": وسواءٌ أكان الأمر يتعلق لدى العلاج الطبيعي بعلاج هادف لوظائف الجهاز العضلي الهيكلي الفسيولوجية، أم أنه لدى إعادة التأهيل بالعيادات الخارجية، يأخذ في الاعتبار الحفاظ على الجمع بين الوظيفة والأسرة – أم بإعداد خطط فردية دقيقة للتجدُّد المثالي: فإن المعاينة الشاملة للمرضى مفهوم أصيل لدى الدكتور غروبر. ويُعدّ من ذلك أيضًا أنه لدى علاجه لا يأخذ في الاعتبار التوازن البدني بالتمرين والتغذية الصحية وحسب، بل وبالقدر المناسب من الاسترخاء.

يرصد الدكتور غروبر الركبة بكل تعقيداتها. ولديه أفضل دراية بالهلالة، والتي تعتبر ممتص صدمات مهم في استقرار الركبة. وبناءً على ذلك فهو يُطبّق لدى تمزُّق الهلالة علاجات مختلفة تمامًا، اعتمادًا على تموضعها – وهو على دراية بمواضع التحام الهلالة وإعادة التثبيت. تُعدّ عمليات زراعة الهلالة، وهي الأكثر صعوبة، من الأعمال اليومية العادية لدى دكتور غروبر.

الهلالة والغضروف والرباط الصليبي: خبرات عريضة وشاملة

كما أنه يمتلك خبرةً كبيرة فيما يُسمِّيه "الغضاريف المتضررة". اعتمادًا على مدى عمق الضرر الغضروفي وحجمه ومكانه بالضبط، تُستخدم إحدى طرق العلاج العديدة المتنوعة، والتي تستند دائمًا على أحدث الأبحاث الدولية. سواء كانت عملية تنعيم الغضروف، أو زمن التخثر المنشط (ACT) أو زرع الخلايا الغضروفية الذاتية (MACT) أو حتى زراعة الخلايا الجذعية – يختار الدكتور غروبر دائمًا العلاج الذي يتيح الشفاء السريع، والعودة في الحالات المثالية إلى الحركة بلا عوائق.

وعندما يتعلق الأمر بالرباط الصليبي، فإن الدكتور غروبر نار على علم في عالم الرياضة داخل النمسا وخارجها. يتّسع طيف إنجازاته من إعادة بناء الرباط الصليبي الذاتي مرورًا بالقضاء على عدم الاستقرار المحيطي ووصولاً إلى استبدال الرباط الصليبي بأوتار من الجسم ذاته وزراعة الأربطة الصليبية للمانحين. من المنطقي أن يشمل ذلك أيضًا الرضفة في حالات الاضطرابات الوظيفية العديدة: يقول الأخصائي: "فقط عندما تعمل الرضفة بالشكل الصحيح، يمكننا فَرْد وثَنْي الركبتين دون ألم" – وهو على دراية غير منقطعة بما يجب القيام به.

تتطوّر جراحة العظام الدولية باستمرار – لذا فإن الدكتور غروبر يتابع دائمًا نبض التطوُّر. هكذا صنع اسمه أيضًا في تقويم اعوجاج الساق وتصحيحات النمو. فالساقان تحديدًا هما شرط نجاح أي عملية جراحية في الهلالة أو تدخل جراحي في الرباط الصليبي.

طيفٌ عريضٌ من الخدمات: الحفاظ على المفصل والمفاصل الصناعية

ورغم أن الدكتور غروبر أستاذ الحفاظ على المفصل، ولكننا نأخذ في الاعتبار ما يلي: لا يمكن الحفاظ دائمًا على مفصل الركبة. من عانى طويلاً من ركبة تالفة، فلن تفوته رغم ذلك فرصة استبدال كامل الركبة بالمفاصل الصناعية. يتمتع دكتور غروبر أيضًا بخبرة عريضة في الأطراف الاصطناعية الملائمة للعضلات، ويُمكِّن المرضى الذين يعانون من التهاب مفاصل الركبة المتقدم من أن يعيشوا حياة غير مؤلمة ومفعمة بالحركة وحتى رياضية. يقدم فريق مركز ألسيرشتراسه الطبي عمليات زراعة عظام للحفاظ على العظام على أعلى مستوى للفرد – ويعتمد على منهج الغضاريف التي تعد من أحدث التقنيات في جراحة العظام الدولية والطب الرياضي.

عندما يتعلق الأمر بالعلاجات المُحافِظة والجراحية على حد سواء، ومن أجل ضمان رعاية فوق العادة، فإن "مركز ألسيرشتراسه الطبي" في العاصمة النمساوية يقدم كل ما يمكن تخيله، من التشخيص الأول إلى إعادة التأهيل والرعاية في فترة النقاهة، إلى أبعد مما هو في ظاهره ضرورة طبية. منها عوامل مثل الحركة في الماء: ينصب التركيز في المسبح الداخلي للمسافات الطويلة على الصحة والرفاهية واللياقة البدنية، مع أربع كاميرات لتحليل حركات المريض من أجل العلاج على النحو الأمثل. ويساعد العلاج الابتكاري تحت الماء أيضًا في تحديد القيود والآلام بشكل أكثر دقة – والتصدّي لها.

يوفّر البرنامج العديد من العلاجات الأخرى عالية التقنية في فيينا – ويضمن نجاح ذلك فريق كفء يوفر شبكة شاملة ومتسلسلة لجميع المجالات الطبية ذات الصلة في تعاون وثيق بين مختلف التخصصات. يعمل هناك أطباء وأخصائيون في العلاج الطبيعي والفيزيولوجيا الرياضية وتشخيص الأداء وأطباء العظام وأخصائيون في التدليك العلاجي والتغذية وغيرهم الكثير جنبًا إلى جنب لضمان التعافي السريع للمرضى. وكل شيء على المستوى الفردي بطبيعة الحال.

وبتأسيس ألسيرشتراسه في فيينا، وهو مركز للأطباء غير التابعين للتأمين الصحي، خلق الدكتور غروبر جهة اتصال مبتكرة على أساس عالمي. وبذلك حقّق الطبيب الرياضي الخبير، والذي يُشرف بالمناسبة أيضًا على رعاية فريق كرة الطائرة الشاطئية في فيينا (الروّاد Majors) كمدير طبي في المعهد الاتحادي للرياضات التنافسية، حلمًا حقيقيًا: مؤسسة فوق العادة تتعامل حصريًا مع وظيفية الجهاز العضلي الهيكلي – وقبل كل شيء بالطبع: الركبة وجوانبها المتعددة. من الجيد أن تقابل أخصائيًا اتخذ قراره: "لقد كرّستُ حياتي المهنية بأسرها لعلاج وشفاء الجهاز العضلي الهيكلي."

عروض خاصّة/ خدمات/ غُرف

تتوفر أماكن انتظار السيارات (انتظار لفترات قصيرة) أمام بوابة المركز وفي الأزقة الجانبية (بليندن غاسه Blindengasse، بينو غاسه Bennogasse، برايتنفيلدر غاسه Breitenfelder Gasse).

كيف تصل إلينا

العنوان

مستشفى دائرة سيهايم يوغنهايم، مستشفى جراحة العظام وجراحة الرضة

Alser Strasse 69
1080 فيينا / Wien

Webseite: www.mza.at
الهاتف: +43 720 204025
الهاتف الأرضي حسب التعريفة المحلية

Whatsapp Twitter Facebook Instagram YouTube E-Mail Print