الدكتور - راينر كلافورا -  مستشفيات أورتناو لجراحات العمود الفقري، بمدينتي آخرن وأوبركيرش

مستشفيات أورتناو لجراحات العمود الفقري، بمدينتي آخرن وأوبركيرش

أخصائي جراحة العمود الفقري في آخرن (بادن)

الدكتور - راينر كلافورا -  مستشفيات أورتناو لجراحات العمود الفقري، بمدينتي آخرن وأوبركيرش
يعد الدكتور الطبيب كلافورا والدكتور الطبيب بيوسي من أفضل أخصائيي العمود الفقري. يستطيع كل من يعاني من مشاكل في الفقرات أو في العمود الفقري ويرغب في الخضوع لفحص شامل ، زيارة هؤلاء الأطباء ، ويتمتع كلا الطبيبين بخبرة طويلة في هذا المجال إلى جانب قدرتهم في تحديد العلاج المناسب لمرضاهم بكل دقة .

أطبائنا

الدكتور - راينر كلافورا - جراحة العمود الفقري -

الدكتور الطبيب راينر كلافورا

الدكتور - بلال بوياجي - جراحة العمود الفقري -

الدكتور الطبيب بلال بوياجي

الدكتور الطبيب راينر كلافورا نبذة عنّا

تمثل مستشفيات أورتناو في مدينتي آخرن وأوبركيرش أهمية عظيمة في رعاية المرضى للمنطقة بأسرها. فهناك أكثر من 5000 موظف وما يربو على 500 طبيب يولون برعايتهم وعنايتهم طيفًا عريضًا من البشر يمتد من مناطق سهل الراين مرورًا بالغابة السوداء وحتى العيادة الرئيسية. وتمتلك المستشفى منذ عام 2012 قسمًا خاصًا على درجة عالية من التخصص في أمراض العمود الفقري وإصاباته - وهو ما ساهم كثيرًا منذ ذلك الحين في الارتقاء بسمعة المستشفى إلى مستوى تخطى الإقليم الموجودة فيه. هذا القسم المتخصص يديره اثنان من الأطباء المتناغمين تمام التناغم مع بعضهما بعضًا منذ سنوات عديدة: الدكتور الطبيب راينر كلافورا والدكتور الطبيب بلال بوياجي.

حالات الانزلاق الغضروفي، وآلام الظهر، والانحلال الفقري - تعدّ مشاكل العمود الفقري من بين الأسباب الأكثر شيوعًا لزيارات الطبيب. وتمثل آلام الظهر أيضًا أولوية قصوى عندما يتعلق الأمر بالانقطاع عن العمل وطلبات التقاعد المبكر. لا عجب: فإن العمود الفقري يدعم في نهاية المطاف الرأس والجذع - وهو الضمان لاستقامة المشية. ولأن الكثير من البشر يعاني اليوم من قلة الحركة منذ الطفولة، ولأن فرط الوزن والحركات غير المتناسقة تؤدي إلى ظواهر الاهتراء، ولأن معظم البشر يقضون الكثير من الوقت وهم جالسون، فإن آلام الظهر تُعدّ من الأمراض الشعبية واسعة الانتشار. وهنا تنصبّ أغلبية "الألم" على الأقراص بين الفقرات: وتحديدًا؛ إذا لم يتم استخدام الأقراص بين الفقرات بانتظام من خلال النشاط البدني، فإنها تفقد مرونتها في نهاية المطاف.

إن أي شخص، من دائرة أورتناو أو من خارجها، يأتي إلى قسم جراحة العمود الفقري في مستشفيات أورتناو بمدينتي آخرن وأوبركيرش، وهو يعاني من أي من أمراض العمود الفقري، فإنه في أيدٍ أمينة: إنه لأمر جيد أن تذهب إلى قسم من الدرجة الأولى الذي يقدم طيفًا واسعًا من العلاج الطبيعي والعلاج بالأدوية والعلاج الجراحي لأمراض العمود الفقري! إن الدكتور الطبيب بلال بوياجي والدكتور الطبيب راينر كلافورا، وهما يتشاركان الإدارة الطبية معًا، يعلمان تمام العلم: أن كثيرًا من الناس ممّن يعانون من آلام الظهر لا يكون لديهم في بادئ الأمر سوى شعور غير واضح - أن شيئًا ما ليس على ما يرام، أو ثمة آلام من نوع ما - وهم يخشون العمليات الجراحية. ولهذا تحديدًا فإنه من المهم جدًا لدى كبيري الأطباء المذكورين أعلاه فحص مرضاهم على نطاق واسع وإسداء النصح الشامل لهم.

كبيرا الأطباء - هما:

الدكتور الطبيب راينر كلافورا، وهو طبيب متخصص في الجراحة وجراحة العظام وجراحة الرضوض، والطب الرياضي وطب الطوارئ، وخبير طبي بوحدة آلام الصدر. لا يبخل الدكتور كلافورا بخبرته المهنية على الجيل التالي من الأطباء، بل يسعده ذلك، كما أنه يحوذ العديد من التصريحات المُخوّلة لذلك.

الدكتور الطبيب بلال بوياجي، وهو طبيب متخصص في جراحة العظام والإرجاع الموضعي للفقرات، وخبير طبي بوحدة آلام الصدر.

يستطيع الأخصائيان معالجة الغالبية العظمى من الآلام بالأدوية أو بالعلاج الطبيعي، وهو ما يمارسانه يوميًا. وهذا أدعى لتهدئة المرضى في بادئ الأمر. ولكن يبقى السؤال: هل يمكن معالجة الآلام بالأدوية والعلاج الطبيعي لاستعادة الصورة الطبيعية؟ على سبيل المثال، عن طريق تخفيف العبء على القناة الشوكية في منطقة الضرر أو عن طريق تثبيت الأجزاء الفقرية غير المستقرة؟ هل مفهوم العلاج الطبيعي كافٍ، والذي يمكن تكييفه بشكل فردي بحسب احتياجات كل مريض، على سبيل المثال مع برنامج رياضي أو علاج طبيعي؟ أو هل يمكن التخلص من المعاناة - بالأدوية أو العلاج الطبيعي أيضًا - من خلال علاجات الحقن؟

عروض التشخيص الشامل والعلاج الفردي

يتناقش الدكتور الطبيب بلال بوياجي مع الدكتور الطبيب راينر كلافورا مباشرة بعد إجراء تشخيص دقيق ويضعان تصورًا لعلاج فردي - ويقرران ضرورة التدخل الجراحي أم لا. وهما يستخدمان في التشخيص مجموعة كاملة من أحدث طرق التشخيص، من التصوير المقطعي المحوسب وصولاً إلى تصوير الجسم كاملاً بالرنين المغناطيسي. وهكذا يتعرف الأخصائيان مع روتينهم الكامل على ما إذا كان ذلك حداب أم مرض في القناة الشوكية، أم قرص ملتهب، أم ورم في العمود الفقري - إذ تتعدد أمراض العمود الفقري المحتملة في نهاية المطاف.

وحقيقة أنهما يشكّلان فريقًا جيدًا، تعود إلى الأسباب التالية: كلاهما عمِل فترة طويلة تحت إشراف الدكتور الطبيب يورغن هارمس، وهو خبير ذو شهرة عالمية في جراحات العمود الفقري، كما ساهم في إنشاء مركز العمود الفقري المحلي، وهو ما أحدث شُهرة دولية. وباعتباره رائدًا في التقنيات الجراحية المُتقدمة، طوّر الدكتور هارمز على سبيل المثال أنظمة لزراعة العظام مثل "قفص هارمز" الذي يحمل اسمه، والذي يستخدم لعلاج أمراض وإصابات العمود الفقري. وبالمناسبة فإن الاتصال بمدينة آخرن ما زال قائمًا: ويعمل الدكتور الطبيب يورغن هارمز كطبيب متعاون، بالإضافة إلى عمله الجراحي، ويشارك أيضًا خبرته المهنية الهائلة مع رئيسي الأطباء كليهما.

بعدما تولّى الدكتور الطبيب راينر كلافورا والدكتور الطبيب بلال بوياجي مسؤولية القسم في عام 2012، واصلا بناء السمعة في جراحة العمود الفقري في مدينة آخرن. يُعرف القسم حاليًا بعلاج مرضاه بتقنيات جراحية متطورة ومتقدمة وناجحة للغاية. يمتلك المتخصصون تحت أيديهم طيفًا كاملاً من جراحات العمود الفقري الحديثة - وبالتالي يعالجون التشوهات وعلامات التآكل بالإضافة إلى كسور العمود الفقري والأورام والتشوهات، ولكن أيضًا التغيرات الالتهابية في العمود الفقري والآلام المرتبطة بالعمر.

درجات عالية من الأمان: خبرة واسعة في العمليات الجراحية

خبرتهم هائلة: تخطّى عدد العمليات الجراحية التي أجراها دكتور بوياجي ودكتور كلافورا عشرات الآلاف. ومن أجل ضمان نجاح علاجاتهم على المدى الطويل، يعتني كبير الأطباء أيضًا بالرعاية في فترة النقاهة، والتي يتم من خلالها ضمان أسرع اندماج ممكن في العمل والحياة اليومية. لأن آلام الظهر أو حالات الانزلاق الغضروفي تعني في الغالب استحالة الحياة العملية العادية والحياة الاجتماعية اليومية.

وبالمناسبة، هناك طلب كبير على خبرات كبيري الأطباء كليهما. فكلاهما يعمل خبيرًا طبيًا بوحدة آلام الصدر، وهما على أعلى مستوى من التأهيل لذلك. لا يُجري المتخصصون في هذا الصدد تحليلًا هادفًا للملف فحسب، بل يُجرون أيضًا تشخيصات خبراء يمكن فهمها حتى بالنسبة للأشخاص العاديين من غير ذوي الخبرة الطبية. ومرضاهم على علم بهذا: عندما يشرح الدكتور الطبيب راينر كلافورا والدكتور الطبيب بلال بوياجي أي تشخيص وأي خيارات علاجية، يبذل الأطباء المتعاطفون جهدهم دائمًا للتأكد من فهم كل كلمة.

ينطبق هذا أيضًا على الأوقات المخصصة لاستشارات الاستطباب، والتي يخصصها أيضًا الأطباء المتخصصون معًا. كما أن أوقات الاستشارة المعنية، والتي تُعقد في العيادات الجراحية المشتركة في مركز الرعاية الطبية بمدينة آخرن، تستفيد منها العديد من الأطراف المهتمة بالخبرة المهنية الواسعة لكليهما.

الطيف الطبي

الأمراض

العلاج

التشخيص

عروض خاصّة/ خدمات/ غُرف

بالإضافة إلى أنشطة مستشفيات أورتناو بمدينتي آخرن وأوبركيرش، يخصص أطباء جراحة العمود الفقري الدكتور كلافورا والدكتور بوياجي أوقاتًا لاستشارات الاستطباب في العيادات الجراحية المشتركة في مركز آخرن للرعاية الطبية.

كيف تصل إلينا

العنوان

مستشفيات أورتناو لجراحات العمود الفقري، بمدينتي آخرن وأوبركيرش

Josef-Wurzler-Strasse 7
77855 آخرن (بادن) / Achern (Baden)

Webseite: achern.ortenau-klinikum.de
الهاتف: +49 7841 6704000
الهاتف الأرضي حسب التعريفة المحلية

Whatsapp Twitter Facebook Instagram YouTube E-Mail Print