الطبيب - أندرياس بيتشر - help your cells (ساعد خلاياك) - الطب التجديدي في زيورخ

help your cells (ساعد خلاياك) - الطب التجديدي في زيورخ

متخصصون في طب علاج الآلام في زيورخ

الطبيب - أندرياس بيتشر - help your cells (ساعد خلاياك) - الطب التجديدي في زيورخ
مركز HELP YOUR CELLS هو مركز للطب التجديدي يقدم علاجًا فريدًا من نوعه للخلايا الجذعية للجلد والمفاصل. حيث تُعالج فيه آثار الشيخوخة والاستنزاف بالجهاز الحركي والجلد وفق المعارف العلمية - على يد أطباء متخصصين في علاج الآلام.

أطبائنا

الطبيب - أندرياس بيتشر - طب الآلام -

الطبيب أندرياس بيتشر

ميشائيل هارتمان FIPP EMBA - طب الآلام -

والدكتور الطبيب ميشائيل هارتمان FIPP EMBA

مجالات العلاج الخاصة

  • علاج التهاب المفاصل
  • تجديد الجلد

help your cells (ساعد خلاياك) - الطب التجديدي في زيورخ نبذة عنّا

عندما تبدو البشرة أكثر شبابًا، وعندما تختفي الآلام التي استمرت طويلًا فجأة بشكل أشبه بالمعجزة، وعندما تختفي التجاعيد بطريقة طبيعية تمامًا - فإن الفضل في هذا يعود إلى المؤسسة الفريدة من نوعها تمامًا في زيورخ: من خلال مركز HELP YOUR CELLS أسس اختصاصيان مرموقان في طب الآلام وطب التخدير مركزًا مُبتكرًا في مجال الطب التجديدي. حيث تُعالج في هذه العيادة آثار الشيخوخة والاستنزاف بالجهاز الحركي والجلد - وذلك وفق أحدث المعارف العلمية.

وباعتبارهما اختصاصيان في علاج الآلام وطب التخدير، يعرف كلا من الدكتور الطبيب أندرياس بيتشر والدكتور الطبيب ميشائيل هارتمان FIPP EMBA تمام المعرفة كيف يمكن أن تؤثر الآلام والتهابات المفاصل وندبات الجروح على الشعور الذاتي وبالتالي على أنشطة الإنسان أيضًا. وتتجلى راحة المريضات والمرضى بشكل مختلف للغاية عن الطرق التقليدية في اختيار الطرق والعلاجات - والتي تتميز أيضًا بأنها متداخلة التخصصات وفردية بشكل تام في عيادة علاج الآلام التي يديرها الطبيبان في زيورخ.

فمن خلال مركز HELP YOUR CELLS خلق الاختصاصيان آفاقًا جديدة تمامًا في هذا المجال - بما يحقق السعادة لدى الكثير من مَن يعولون على طرق العلاج التجديدية ذات الرؤية المستقبلية للطبيبين. فهذه المؤسسة الجديدة لا تساهم في وقف الشيخوخة الطبيعية فحسب - بل يمكنها إعادتها للوراء أيضًا واستعادة نضارة البشرة.

وقف الشيخوخة - أو حتى إعادتها للوراء

لتحقيق ذلك يستخدم الاختصصيان في زيورخ بشكل أساسي الخلايا الجذعية المُتَوسطِيَّة في أنسجتنا الدهنية. وتمتلك هذه الخلايا الجذعية قوى خارقة: ففي الرحم نفسه توجد الخلايا الجذعية المُتَوسطِيَّة المسؤولة عن نمونا - وتعمل على تكون الأجنّة والرُّضع: وبهذا نتحول إلى أفراد كل منا فريد من نوعه يتكون من لحم وعظم ومفاصل، وبالطبع من بشرة طفل رقيقة. وبهذا يُطلق مصطلح اللُّحْمَةِ المُتَوَسِّطَة على النسيج الضام الأصلي للجنين والذي تتكون منه بجانب أنواع الأنسجة الضامة المختلفة الأوعية الدموية واللمفية أيضًا.

لكن ما الذي يحدث بعدها بهذه الأنسجة؟ يقول الخبيران بمركز HELP YOUR CELLS: "تكمن الخلايا الجذعية في جسم البالغين في جميع الأنسجة وتنتظر إعادة تنشيطها". لكنها لا تُستخدم إلا بشكل متفرق - على سبيل المثال عند حدوث التهابات أو عندما يتعلق الأمر بشفاء الجروح.

HELP YOUR CELLS – يساعد الخلايا: يحدث هذا عندما تُستخدم الخلايا الجذعية الموجودة بالنخاع العظمي أو الدهون تحت الجلد أو في النسيج الضام المرن الذي يلعب دورًا محوريًا في إعادة بناء وإصلاح الغضاريف والعظام كمصدر لا ينضب عمليًا لتجديد الخلايا الذاتية. ويستخدم الدكتور الطبيب أندرياس بيتشر والدكتور الطبيب ميشائيل هارتمان هذين العاملين المساعدين بشكل موجه تمامًا بغرض تجديد المفاصل المتآكلة أو البشرة التي تعرضت للشيخوخة. وهذا بشكل بسيط للغاية: حيث يأخذان الخلايا بصفة خاصة من الأنسجة الدهنية لمرضاهم - ثم يدخلانها في أماكن أخرى بالجسم، حيث يظهر تأثيرها بعدها في شكل خلايا إشارات طبية.

استعادة وظائف المفاصل: بدون ألم في الحياة اليومية وعند ممارسة الرياضة

الزرع بدلًا من الجراحة: وفقًا لهذا الشعار يتم العلاج بشكل لطيف ولا يتطلب أي أدوية أو مواد كيميائية. ويُطلق الخبراء على هذا اسم الزرع الذاتي أو الزرع ذاتي المنشأ للأعضاء. ومن الصعب هنا تصديق مدى سرعة حدوث العلاج الفعلي: فعملية أخذ الخلايا واستخدامها بعد ذلك بالمكان المطلوب بالجسم بشكل فردي تتم فعلًا خلال جلسة علاج واحدة. ويتم عندئذ شفط الخلايا من الأنسجة الدهنية السليمة. ثم يقوم الطبيبان المتخصصان بعدها بحقنها بشكل محدد بالأنسجة التي تغيرت تنكسيًا - على سبيل المثال بالمفاصل، حيث يتم تخفيف الألم أو حتى التخلص منه بشكل نهائي. وتستعيد المفاصل وظيفتها على أحسن تقدير بشكل أشبه بالمعجزة.

تجديد شباب الجلد وعلاج الندبات

من مجالات الاستخدام الأخرى هو علاج الجلد المترهل والمتجعد والذي تتناثر به الندوب. وهنا يؤدي زرع الخلايا المأخوذة من جسم الشخص نفسه إلى تجديد جميع طبقات الجلد. ويساهم هذا في شد وتنعيم التجاعيد الواضحة المزعجة - بشكل مُستدام. وعلى عكس طرق العلاج الأخرى مثل طريقة بُوتُوكس يؤدي العلاج لمرة واحدة في مركز HELP YOUR CELLS إلى تجديد الجلد بشكل فسيولوجي مُستدام ويحافظ على الملامح الفردية للجسم وتعبيرات الوجه. ويستمر هذا لسنوات.

ويستخدم الطب الحديث عالي الأداء قوى الجسم الخاصة التي تم نسيانها منذ فترة طويلة اليوم أكثر من أي وقت مضى. وفي هذا السياق يتعلق الأمر هنا بتطور جديد لم يحظَ بعناية وتأكيد الدراسات العلمية إلا في السنوات الأخيرة. وقد أصبح هذا الابتكار العلمي على أيدي المتخصصين ذوي الخبرة في طب الآلام علاجًا مستشرفًا للمستقبل - حيث لا يعالج فقط أمراض العظام والغضاريف مثل هشاشة العظام بفاعلية فحسب، بل لأنه يؤدي أيضًا إلى إبطاء عملية الشيخوخة بشكل فعلي. والأفضل من ذلك: في كثير من الأحيان يمكن إيقاف الشيخوخة تمامًا - أو حتى إعادتها للوراء باستعادة نضارة البشرة.

قوة الخلايا الجذعية للجسم نفسه - تُستغل بشكل مثالي

يستخدم الدكتور الطبيب أندرياس بيتشر والدكتور الطبيب ميشائيل هارتمان القوى التجديدية للخلايا الجذعية المأخوذة من الجسم نفسه بشكل موجه من أجل تحقيق رغبات المريضات والمرضى. ولأنهما لا يتمتعان فقط بمستوى عالٍ من الخبرة في تشخيص الألم المزمن والتحفيز العصبي والعلاج التداخلي للألم، بل يحظيان أيضًا بخبرة هائلة في مجالات أخرى، مثل العلاج بالإبر الصينية والعلاج الجسدي والنفسي، وبالتالي فهما الأنسب لهذه الطريقة الجديدة. كما أن التعاطف الكبير لهما مع المرضى جعل من كلا مؤسسي مركز HELP YOUR CELLS الوجهات المثالية التي يلجأ إليها الناس عندما يتعلق الأمر بالطب التجديدي.

فعلى يد هذين الاختصاصيين يتمتع المرضى باستعادة طويلة الأمد لأعضاء الجسم البالية أو المتعرضة للشيخوخة - خاصة المفاصل والجلد. ويقوم الطبيبان المتخصصان بشرح تخزين الخلايا المستخدمة بغرض العلاج بشكل فردي. وغالبًا ما تُستخدم الدهون تحت الجلد كمصدر - غالبًا في جدار البطن أو الخاصرة أو الفخذ.

تجديد طويل الأمد لأعضاء الجسم المتعرضة للشيخوخة

غالبًا ما يتعرض الأشخاص الذين يتوجهون لأسباب مختلفة للغاية إلى مركز HELP YOUR CELLS لمفاجأة إيجابية سريعًا. فنظرًا لأن استخدام الخلايا المفيدة والذي يتم دون عناء تقريبًا ودون الحاجة أيضًا إلى إقامة ثابتة بالمستشفى هو أمر مبهر أيضًا بفضل تعدد استخدامات هذه الخلايا - فضلاً عن العديد من الخصائص الجيدة: فهي مضادة للالتهابات ولها خصائص مناعية وتعزز النمو.

ويستخدم الدكتور الطبيب أندرياس بيتشر والدكتور الطبيب ميشائيل هارتمان FIPP EMBA أنواع الخلايا حتى الآن في جميع الأماكن التي يمكن فيها معالجة مظاهر التآكل بشكل موجه - والحصول على أفضل النتائج. وسواء كان الأمر يتعلق بعلاج للجلد أو المفاصل أو الأوتار العضلية، أو كان الأمر يتعلق بتخفيف الألم الحاد، أو كان تآكل المفاصل يقيد الحركة أو كانت الندوب أو التجاعيد بالجلد مزعجة: سيقدم لك مركز HELP YOUR CELLS المساعدة بسرعة ودون تعقديات. ويستفيد الاختصاصيان في هذا أيضًا من البنية التحتية المتوفرة بعيادة علاج الآلام في زيورخ - ويستفيدان كذلك من خبرة الفريق الذي يتمتع بكفاءة عالية. لأن التدخلات الجراحية بالطب التجديدي تُجرى هناك.

كيف تصل إلينا

العنوان

help your cells (ساعد خلاياك) - الطب التجديدي في زيورخ

Wallisellenstrasse 301a
8050 زوريخ / Zürich

Webseite: schmerz-zuerich.ch
الهاتف: +41 44 5083344
الهاتف الأرضي حسب التعريفة المحلية

Whatsapp Twitter Facebook Instagram YouTube E-Mail Print