الأستاذ - فرانكلين كوِيهاس - طب الجهاز البولي -

الأستاذ الدكتور الجامعي فرانكلين كوِيهاس

أخصائي طب الذكورة الترميمي وجراحة الأعضاء التناسلية والحميمية في ڤيينا

الأستاذ - فرانكلين كوِيهاس - طب الجهاز البولي -
ركّز الطبيب كوِيهاس كامل تخصّصه على مشاكل الذكور في منطقة الأعضاء التناسلية - واكتسب من خلال هذا التركيز الواضح سمعة دولية في طب الذكورة الترميمي. يُعد خبيرًا متعاطفًا وكتومًا ومحترفًا تمامًا وقد صنع لنفسه اسمًا ممتازًا في العالم المهني بإجراءه عمليات معقدة للقضيب.

مجالات العلاج الخاصة

  • علاج حالات اعوجاج القضيب الخلقية والمكتسبة
  • زراعة بدلة قضيبية اصطناعية
  • تكبير القضيب (إطالة العضو الذكري وتضخيمه)
  • الختان
  • قطع القناة المنوية (استئصال الأسهر)
  • تصحيح الإحليل التحتي
  • بضع قلفة القضيب
  • شدّ كيس الصفن
  • رأب كيس الصفن

الأستاذ الدكتور الجامعي فرانكلين كوِيهاس نبذة عنّا

ينصبّ تركيز الدكتور الطبيب فرانكلين كوِيهاس بالتزام كبير على مجال واحد أهمله معظم الأخصائيين: وبصفته أخصائيًا رفيع المستوى، فقد كرّس نفسه بالكامل لتخصص طب الذكورة الترميمي - ويُجرِي عمليات على القضيب بشكل أساسي. وخبراته مطلوبة بالأخص عندما يتعلق الأمر بالعمليات المعقدة في مجال جراحة الأعضاء التناسلية والحميمية. لا عجب إذًا أن إدراجه بدائرة بلدية ڤيينا الأولى في كل المسائل المتعلقة بمنطقة الأعضاء التناسلية الذكرية هو من أهم العناوين الدولية.

لا يكترث الكثير من الرجال للأسف لصحتهم الذاتية دائمًا. وعندما يتعلّق الأمر بمشاكل حميمية، يخجل الكثير من الرجال عن الحديث مع الطبيب الخاص أو طبيب الجهاز البولي، لأنهم يخجلون في الأغلب من الحديث عن المشكلة.

الدكتور الطبيب فرانكلين كوِيهاس هو أخصائي في طب الذكورة، وينصت جيدًا للرجال لدى حديثهم الصريح جدًا عن مشاكلهم مع "العضو الأفضل" - أيًا ما كان يبدو الأمر. لأنه هكذا فقط يصبح العلاج ممكنًا، مما يؤدي إلى حل المشكلة. الاحترافية والسرية هما بطبيعة الحال الأولوية القصوى في أجندته.

اكتسب الطبيب كوِيهاس خبراته بالأخص في العلاجات الجراحية في منطقة الأعضاء الذكرية. وباعتباره خبيرًا في طب الذكورة الترميمي، فهو يعالج أمراض العضو الذكري الخلقية والمكتسبة، والتي يصاحبها في معظم الأحوال بخلاف حالات قصور وظيفي أيضًا ضغط معاناة نفسية كبيرة. ولأن مظهر المنطقة الحميمية يمثل أهمية شديدة لدى الرجال، فإن الطبيب كوِيهاس متخصص أيضًا في الجراحة الحميمية التجميلية.

الطبيب فرانكلين كوِيهاس عضو في العديد من الجمعيات الطبية الدولية ومُحاضر معتمد في المؤتمرات العالمية.

درجة عالية من التخصص: طب الذكورة على أعلى مستوى

جرى تأهيل الطبيب كوِيهاس المهني إلى أخصائي في طب الذكورة والجهاز البولي في المستشفيات العريقة بجامعتي هايدلبيرغ وڤيينا، حيث استطاع التركيز بالفعل على جراحة الأعضاء التناسلية الذكورية. ثم حصل على تأهيل مهني خاص بكلية جامعة لندن الشهيرة في تخصص طب الذكورة الترميمي. وها هو اليوم أخصائي معترف به في هذا المجال.

وفي مجرى نشاطه في التأهيل المستمر وبناءً على تخصصه في مجال علاج حالات اعوجاج القضيب، اهتمّ الطبيب كوِيهاس بالموضوع جملةً وتفصيلاً واهتم أيضًا بالارتقاء بتقنيات العمليات الجراحية المتداولة، وهو ما ترسّخ كموضوع أيضًا في العديد من المنشورات الأكاديمية.

طبيب ذكورة مع عيادة في ڤيينا

تضع العيادة الواقعة في قلب مدينة فيينا أهمية كبيرة للأجواء السرية والخاصة. استقبال وُدّي بوجوه مُشرقة واستراحة باعثة على الاسترخاء، مما يُشعِر المرضى بالراحة وتتبخّر بهذا أية مشاعر سلبية. وبذلك يُهيّء الطبيب كوِيهاس وفريق عيادته عالي التخصص إطارًا يُتيح للمرضى الحديث عن مشاكلهم بصراحة ودون أية تحفُّظات.

تحتاج التدخلات في الأعضاء التناسلية بالأخص إلى تشخيص حسّاس جدًا. ولا يهم هنا ما إذا كان الأمر يتعلق بمشاكل طبية أم بأمور تجميلية - فهي في العموم شكاوى مصحوبة بضغط معاناة نفسية كبيرة. ومنها بطبيعة الحال القصور الوظيفي والذي يتطلّب بدوره حساسية كبيرة.

كما أن تجهيز العيادة بأحدث التجهيزات يُتيح للطبيب كوِيهاس إجراء تشخيص دقيق وتاريخ مرضي دقيق وبالتالي عرض واسع الطيف من خيارات العلاج. الخبر الجيد: يقدّم الطب الحديث حاليًا حلاً لكل مشاكل منطقة الأعضاء التناسلية الذكرية. كلما ذهب الرجل بشكواه مبكرًا إلى الطبيب، كانت فرص العلاج أفضل.

اعوجاج القضيب: العلاج بعد إجراء تشخيص شامل

يعدّ علاج اعوجاج القضيب واحدًا من تخصصات الطبيب كوِيهاس. هناك نوعان من حالات الاعوجاج: فبينما يكون اعوجاج القضيب الخلقي، كما هو مفهوم من التسمية، قائمًا منذ الولادة، فإن اعوجاج القضيب المكتسب يحدث في مجرى الحياة.

ونظرًا لأن كلا نوعيّ المرض تُعزى إلى أسباب مختلفة وينبغي بالتالي علاجها بطرق مختلفة، فلا يجوز الخلط بين كلا الشكلين من اعوجاج القضيب. الطبيب كوِيهاس لديه الخبرة الضرورية التي بها يتمكّن من التمييز بين اعوجاج القضيب الخلقي وبين اعوجاج القضيب المكتسب: اعوجاج القضيب الخلقي هو بالأساس عيب خلقي يتشكّل في رحم الأم. أما اعوجاج القضيب المكتسب - المصطلح الطبي هو تقوُّس القضيب - فهو يُردّ في المجمل إلى ندوب نسيجية بالعضو الذكري.

كلا شكليّ الاعوجاج في القضيب يمكن أن يتسبّب في مشاكل وظيفية، ليس هذا وحسب، بل وأنها تُثقِل الشعور النفسي وتقييم الذات، مما له أثر سلبي هائل على الحياة الجنسية.

استطاع الطبيب كوِيهاس علاج الكثير من مرضى اعوجاج القضيب، ومن ثم فقد أعاد العديد من الرجال إلى جودتهم الطبيعية في الحياة الجنسية.

حالات اعوجاج القضيب المكتسبة أكثر مما يظنه الكثيرون. ولكن خيارات علاج اعوجاج القضيب المكتسب هي خيارات جيدة - بشرط التوجُّه مع اعوجاج القضيب المكتسب إلى طبيب متخصص، لا يُنصت باهتمام وحسب، بل يُجيد تحديد التشخيص والعلاج على مستوى الفرد أيضًا.

اعوجاج القضيب المكتسب: خيارات عديدة للعلاج

الطبيب كوِيهاس على دراية كبيرة بالطيف العام لكل خيارات العلاج. الأمر يتوقف على مرحلة المرض، فهناك أساليب محافظة مثل استخدام إجراءات دوائية أو علاج طبيعي، أو التدخل الجراحي لتصحيح اعوجاج القضيب. تتوفر لدى الأخصائي بخبراته الهائلة تقنيات جراحية متعددة يختار منها - بعد التشاور مع المريض - أفضل تقنية واعدة.

أما في حالة اعوجاج القضيب الخلقي فلا يُجدِ العلاج بالأدوية ولا بالأجهزة مثل مُقوّمات القضيب ومضخات التفريغ. ولكن التدخّل الجراحي يمكنه أن يُقوّم الأمر.

الإنجازات الرائدة في أساليب الجراحة: تقنية الطور وتقنية ايجيديو

يحتل الدكتور الطبيب فرانكلين كوِيهاس مكانة رائدة حقيقية في تطوير التقنيات الجراحية. إذ أن إسهاماته العلمية كانت حاسمة في تطوير ما يسمى تقنيات الطور، والتي يمكن من خلالها تحقيق معدلات استقامة أعلى مقارنة بالأساليب الأخرى مثل تقنية نسبيت Nesbit الكلاسيكية والتي تعلق أهمية على الحد الأدنى الممكن من فقدان طول القضيب. تقنية الشق والتطعيم هي أسلوب جراحي طوّره الجراح البرازيلي دكتور باولو ايجيديو بهدف الحفاظ على الطول، وتعلم الطبيب كوِيهاس مباشرة منه كجزء من التعاون.

ضعف الانتصاب: نتائج جيدة في عيادة ڤيينا

يعاني كثير من الرجال من ضعف الانتصاب. أسباب مشاكل ضعف القدرة كثيرة ومختلفة. عدد غير قليل من المرضى جاء إلى الدكتور كوِيهاس بمحاولات محبطة في العلاج سابقًا، والتي يمكن أن تؤدي إلى حالات اكتئاب، وفي بعض الأحيان، بسبب الخوف من الفشل، إلى نبذ كامل للجنس. ويترتب على اضطراب الانتصاب بالتالي مشاكل هائلة في العلاقات.

في حال استنفاذ أساليب العلاج المُحافظ، يمكن أن يتمثّل الحل في زراعة بدلة قضيبية اصطناعية. لا يعني ذلك استبدال القضيب بالبدلة القضيبية الصناعية، بل تتولى البدلة القضيبية القيام بوظائف الجسم المنتصب. تظل القدرة على الوصول إلى النشوة الجنسية والحياة العاطفية سليمة، حتى الأطفال يمكن تصورهم ببدلة قضيبية صناعية - بشرط عدم وجود مرض آخر.

زرع أنسجة الانتصاب هو علاج للحالات الحادة، ولكنه يتمتع بأعلى معدلات الرّضا بين المرضى وشركاء العلاقة الجنسية ويضمن عودة البهجة في العلاقة الحميمة والجنسية.

جراحة الأعضاء التناسلية والجراحة الحميمية التجميلية

من الجوانب الأخرى التي يُعالج بها الطبيب كوِيهاس في سياق الصحة الذكورية، نذكر تصحيحات التشوهات البولية التناسلية وكذلك التدخلات الجمالية في منطقة الأعضاء الحميمية. بهذه الطريقة التي يستخدمها الدكتور كوِيهاس يمكنه علاج الرجال البالغين الذين يعانون من إحليل تحتي غير معالج (فتحة مجرى البول على الجانب السفلي من القضيب) مع إجراء عملية تجميل جراحية على قضيب طبيعي، تمامًا كما يقطع رباط القلفة القصير (اللجام) أثناء التدخل الجراحي بالعيادة الخارجية.

بالختان عند الرجال البالغين، يدخل المرء مجال الطب التجميلي. على الرغم من أن الختان يمكن أن يكون أيضًا لأسباب طبية، إلا أن العديد من الرجال يخضعون للختان لأسباب دينية وثقافية وصحية وجمالية. يُعدّ الطبيب كوِيهاس واحدًا من أطباء المسالك البولية القلائل الذين يقدمون الختان الذي يحافظ على القلفة كبديل للختان التقليدي. إذ عوضًا عن إزالة القلفة الحساسة كليًا أو جزئيًا، فإنه فقط يُزيل جزءًا من الجلد الموجود على رأس القضيب.

ونظرًا لأن مظهر المنطقة التناسلية له أهمية شديدة لدى للرجال، فإن الطبيب كوِيهاس تخصّص أيضًا في الجراحات التجميلية في المنطقة الحميمة للرجل. وذلك نظرًا لأن الطبيب كوِيهاس على علم بأنه حتى القضيب الذي يُفترض أنه صغير جدًا يمكن أن يكون له آثار سلبية على ثقة الرجل بنفسه وعلى حياته الجنسية. إذ أن الارتقاء بالمظهر غالبًا ما يؤدي أيضًا إلى زيادة قيمة الحياة الجنسية.

إطالة القضيب بالجراحة هي الطريقة الوحيدة المثبتة طبيًا لتكبير قضيب الرجل. تقريب المظهر من خلال زيادة سماكة القضيب وسماكة رأس القضيب. تعد عمليات شد كيس الصفن وإزالة الجلد الزائد (رأب كيس الصفن) أو رواسب الدهون في منطقة العانة جزءًا من طيف الخدمات الطبية التجميلية.

صحة الرجل وتنظيم الأسرة

فضلاً عن موضوع العلاج بالعمليات الجراحية، فإن الطبيب كوِيهاس يغطي في عيادته أيضًا جوانب أمراض الذكورة والمسالك البولية الكلاسيكية. يمكن أن يتضمن ذلك توعية احترافية لرغبة لم تتحقق في إنجاب الأطفال، أو إذا تم الانتهاء من تنظيم الأسرة بالفعل، فإن قطع القناة المنوية هي الطريقة الأكثر فعالية لمنع الحمل.

وسواءٌ أكان الأمر يتعلق بمشاكل القذف المبكر أو الوقاية من البروستاتا - أي فحص البروستاتا الموصى به: فإن أي شخص يتحدث بصراحة عن مشاكله ويهتم بصحته كرجل، فقد اتخذ بالفعل الخطوة الأولى المهمة. وخاصة عندما يدخل إلى الأروقة الهادئة في عيادة الدكتور الطبيب فرانكلين كوِيهاس.

الطيف الطبي

كيف تصل إلينا

العنوان

طب الذكورة كوِيهاس

Stadiongasse 6-8 / Top 30
1010 فيينا / Wien

Webseite: www.dr-kuehhas.at
الهاتف: +43 720 204029
الهاتف الأرضي حسب التعريفة المحلية

Whatsapp Twitter Facebook Instagram YouTube E-Mail Print